القائمة الرئيسية

الصفحات

والي مستغانم يهين مواطن جزائري و هذا الرد من الجهات المسؤولة

والي مستغانم الجديد يهين موظيف

بعد حادثة اهانة والي مستغانم لموظف جزائري, جاء رد وسيط الجمهورية كريم يونس كالأتي: " لقد اطلعت بكل أسف على الكيفية التي أجاب بها والي ولاية مستغانم الجديد لسيدة أرادت لفت انتباهه لوضعيتها الاجتماعية الصعبة بهدف ايجاد حل لها"

إن طريقة تعامل والي مستغانم مع المواطنة وإجابته عليها كانت مغايرة تماما للأخلاق النبيلة والسوية التي يجب على مسؤول و عون دولة أن يتحلى بها مع المواطنين، فهذه الطريقة تستحق ادانته المطلقة وفقا لما جاء في الدستور الجزائري فيما يخص ظوابط التعامل بين المواطن والمسؤول، كما أنها لا تصب في خانة التوجيهات والتعليمات التي أصر عليها عبد المجيد تبون خلال أخر اجتماع بين الحكومة والولاة.

و دعا كريم يونس جميع المسؤولين في الجزائر بالتحلي بأقصى درجات اللباقة في التعامل مع المواطنين, من أجل استعادة الثقة التي فقدها المواطن الجزائري في مسؤولي بلده على اثر هذه الممارسات التعسفية التي تهين كرامته وكبرياءه, ففي النهاية تبقى المسؤولية أمانة في يد الحاكم وليست عصا حديدية لضرب وجرح المحكوم.
هل اعجبك الموضوع :
الجزائر برس، وسيلة إعلامية لنقل أخر الأحداث في الجزائر لحظة بلحظة بمصداقية وأمانة.

تعليقات