القائمة الرئيسية

الصفحات

عبد الرحمان بن حمادي، سلال و أويحيى أمام قاضي التحقيق تمهيدا لمحاكمتهم

محاكمة العصابة - محاكمة عبد المالك سلال - محاكمة أويحي


يقف اليوم عبد الرحمان بن حمادي، رئيس مجلس ادارة مجمع "كوندور" للالكترونيات، أمام قاضي التحقيق لمحكمة سيدي امحمد، وذلك لاستكمال التحقيق معه في قضايا فساد، رفقة الوزير الاولين السابقين أحمد أويحي و عبد المالك، وذلك تمهيدا لغلق الملف، واحالته على محكمة الجنح لبرمجة المحاكمة لاحقا.
وكان قاضي التحقيق لمحكمة سيدي امحمد قد امر بإيداع مسير مجمع كوندور عبد الرحمن بن حمادي رهن الحبس المؤقت رفقة 11 متهما آخر، من بينهم أحمد أويحي و عبد المالك سلال، من أجل جرائم تتعلق بتبييض الأموال وتحويل الممتلكات الناتجة عن عائدات إجرامية لجرائم الفساد بغرض إخفاء وتمويه مصدرها غير المشروع في إطار جماعة إجرامية، وتبديد واستعمال أموال البنك بصفة منافية لمصالح البنك، الى جانب تحريض موظفين عموميين على استغلال نفوذهم الفعلي والمفترض بهدف الحصول على مزية غير مستحقة، بالاضافة للتمويل الخفي لأحزاب سياسية، و الاستفادة من سلطة وتأثير أعوان الدولة والجماعات المحلية والمؤسسات والهيئات العمومية الخاضعة للقانون العام, و المؤسسات العمومية والاقتصادية والمؤسسات العمومية ذات الطابع الصناعي و التجاري أثناء إبرام العقود والصفقات والملاحق, من أجل الزيادة في الأسعار والتعديل لصالحهم في نوعية المواد والخدمات والتموين, وكذا "إساءة استغلال الوظيفة عمدا بغرض منح منافع غير مستحقة للغير على نحو يخرق القوانين والتنظيمات، مع إبرام عقود خلافا للأحكام التشريعية والتنظيمية الجاري العمل بها بغرض إعطاء امتيازات غير مبررة للغير وتبديد أموال عمومية.
هل اعجبك الموضوع :
الجزائر برس، وسيلة إعلامية لنقل أخر الأحداث في الجزائر لحظة بلحظة بمصداقية وأمانة.

تعليقات