القائمة الرئيسية

الصفحات

تبون يستجيب لطلب توظيف العلماء الجزائريين العائدين من الصين


كشف مصدر موثوق من محيط الطّلبة العائدين من ووهان الصينية، بناء على تعليمات الرئيس عبد المجيد تبون التي تفيد بإجلاء الطلبة الجزائريين المتواجدين بموطن فيروس "كورونا"، وضمان التكفل بهم، أن " الـ 31 طالبا جزائريا الذين تم ترحيلهم من ووهان، الصينية وبعد التأكد من سلامتهم من فيروس كورونا، سيتمّ توظيفهم في الجزائر".
وأكد ذات المصدر، بأنه يوجد "من بين الطلبة علماء على وشك مناقشة رسائل الدكتوراء في اختصاصات علمية دقيقة مثل السكك الحديدية"، مضيفا بأن "قرار التوظيف في مختلف القطاعات الاقتصادية جاء بناءا على رغبة العلماء العائدين من الصين".
وكان الرئيس عبد المجيد تبون، قد أمر مباشرة عقب إعلان الصين عن اكتشاف حالات إصابة بفيروس كورونا، بإجلاء مواطنين جزائريين، واستجابة لطلب سلطات بلدانهم أمر الرئيس بإجلاء رعايا تونسيين وليبيين وموريتانيين، تم نقلهم على متن طائرة تابعة للخطوط الجوية الجزائرية، حظو عند وصولهم إلى أرض الوطن باستقبال جيد وتم إجلاؤهم من طرف طواقم طبية ومصالح الحماية المدنية.
من جهتها، أعلنت وزارة الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات، اتخاذها تدابير استعجالية، تمثلت في عزل العائدين من ووهان في جناح "الحجر الصحي" بمستشفى القطار المتخصص في الأمراض الفيروسية، أين يسهر فريق طبي متخصّص على متابعة حالتهم الصحية لمدّة 14 يوما، بالموازاة مع تسطير إجراءات احترازية للوقاية من الفيروس، بينها تنصيب كاميرات حرارية على مستوى المطارات الرئيسية.
هل اعجبك الموضوع :
الجزائر برس، وسيلة إعلامية لنقل أخر الأحداث في الجزائر لحظة بلحظة بمصداقية وأمانة.

تعليقات